بالصور: ناشئو الحبل يختطفون الكأس

في تظاهرة كروية رائعة, أقيمت مساء السبت 20 أغسطس 2016 المباراة النهائية لبطولة الناشئين لكرة القدم والتي نظمها فريق الشباب الرياضي التابع لنادي الحمراء الرياضي الثقافي تحت رعاية الشيخ عبدالباسط بن سليمان العبري رئيس النادي. جمعت المبارة بين ناشئي فريق الحبل و ناشئي فريق النصر. تميزت المباراة بالندية والروح القتالية التي أظهرها لاعبو الفريقين. وساد اللعب النظيف مجريات المباراة والتي انتهى وقتها الأصلي بالتعادل السلبي مما استدعى اللجود للضربات الترجيحية لتظيف شيئاً من الدراماتيكية حيث أضاع كلا الفريقين بعضا من الضربات, ولكن كان الحسم بقدم اللاعب عبدالله عمر الذي وضع الهدف الحاسم ليقدم بذلك الفوز لرفاقه ناشئي الكتيبة الحبلاوية والذين توجوا بالميدليات الذهبية ونالوا شرف رفع كأس البطولة. وفي الختام يتقدم الجمهور الرياضي بالشكر والتقدير للجنة المنظمة والفرق المشاركة وادارة النادي ونخص بالشكر ادارة فريق الشباب على التنظيم الرائع والختام الأجمل. وأترككم مع بعض الصور ..

المتشبثون بالصمت

شاهدنا بكل بلادة هزيمة الحق وطغيان الباطل، سكتُ أنا وصمتَ آخر واخترنا بارادتنا أن نكون صُماً وعُميانا لتشبثنا باللامبالاة. وحينما نطق بعضٌ من أحرارنا هللنا بهمسات خجلى وصفقنا على استحياء معجبين بشجاعتهم ونحن مطأطئي الرؤوس خشية أن تعلوا طقطقات أيدينا فتطرق مسامع تلك الآلهة التي نخشى أنْ ترمقنا بنظرة غضبى يتبعها عقاب أردى إنْ تجرأنا على رفع نواظرنا نحوها مع أننا نوقن أنها وإن تطاولت أعناقها مجرد أوثان نحتتها عقولنا الخرفة.
 
انطلق سدنة تلك الأوثان مكممين أفواه أولئك الأحرار فأطلقنا نحن صمتا آخر اختبأ وراءه غضب كتمته لامبالاة الجبناء. كُممت الأفواه واغتيلت الحرية حفاظا على هيبة تلك الأوثان. ومع أننا نحن الصامتون - حسب فرضية أننا من ذوي الأسماع والأبصار والأفئدة - نفرق بين الحق والباطل الا اننا اخترنا الصمت فدأبنا سكوتٌ جبلنا أنفسنا عليه وتفننا كعادتنا في السخرية من همومنا بيننا وبين أنفسنا. 

هللنا للحق واستهجنا الباطل ولكن! بصوت أسكناه صدورنا خشية أن نزعج الاوثان بصراخ كتمناه رغم الوجع الذي أصاب أرواحًا مكلومة على ضياع الحق وسطوة الباطل. وعودة إليّ أنا المتفرج، لم أجد غير الصمت الذي بلا فخر أتقنه باحترافية مفرطة مع بعضٍ من هذيان قلمي الذي أعلن الثرثرة رغم أنفي أنا الصامت المبالي الذي يُظهر اللامبالاة !!.

علاقة السِمنة بشيخوخة الدماغ

في متابعة أجراها موقع واحة الميامين، تشير أحدث تقديرات منظمة الصحة العالمية إلى أن حوالي ثلث سكان العالم يعاني من فرط الوزن وأنّ العُشر يعاني من السمنة تقريباً. وتفيد بأن أكثر من 40 مليون طفل حول العالم دون سن الخامسة يعانون من فرط الوزن. وتؤدي حالات فرط الوزن أو السمنة في أغلب الأحيان إلى الإصابة بالأمراض القلبية الوعائية مثل أمراض القلب والسكتة الدماغية بالدرجة الأولى، والسكري من النمط الثاني، والاضطرابات العضلية الهيكلية من قبيل تخلخل العظام، وبعض أنواع السرطان كسرطان بطانة الرحم وسرطان الثدي وسرطان القولون. وتؤدي تلك الأمراض إلى الوفاة المبكرة أو إلى حالات عجز في وظائف بعض أعضاء الجسم.

وليس ببعيد عما سبق أوردت مراكز اخبارية بأن دراسة علمية حديثة خرجت بنتائج أولية تشير إلى أن أدمغة الأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن تبدو أكبر بعشرة أعوام من أدمغة أقرانهم الأقل وزنا. وبشكل طبيعي مع تقدم السن تفقد الأدمغة المادة البيضاء وهي جزء الدماغ المسؤول عن نقل الايعازات العصبية. ووجد فريق علمي من جامعة كامبريدج أن فقدان هذه المادة يتفاقم مع زيادة الوزن لذلك فإن الشخص البالغ من العمر 50 عاما ويعاني من زيادة الوزن دماغه مثل دماغ الشخص النحيف البالغ من العمر 60 عاما.
 
يقول الباحثون إن ذلك يُظهر حاجتنا لمعرفة المزيد عن التأثيرات السلبية للوزن الزائد على الدماغ. ودرس الفريق الطبي من مركز كامبريدج للشيخوخة والعلوم العصبية، أدمغة 473 شخصا تتراوح أعمارهم بين 20 و87 عاما، وقسمهم إلى فئتين تضم الأولى أشخاصا نحفاء والأخرى أشخاصا يعانون من زيادة الوزن. ووجدت النتائج التي نشرت في دورية علم أعصاب الشيخوخة، فروقا هامة في حجم المادة البيضاء في أدمغة الأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن مقارنة بالأشخاص الأقل وزنا. وكانت المادة البيضاء في أدمغة زائدي الوزن أقل بكثير منها عند نظرائهم الأقل وزنا.
 
وكنصيحة عامة للحفاظ على صحة أجسامنا ولتفادي معظم المضاعفات السلبية لزيادة الوزن ينبغي علينا الحد من تناول الدهون بشكل عام والتحوّل من استهلاك الدهون المشبّعة إلى استهلاك الدهون غير المشبّعة وتناول الخضروات والفواكه والبقول والحبوب الغير منزوعة النخالة والجوز والبندق والتقليل من استهلاك الأغذية المشبعة بالسكر. ولمساعدة الجسم على إنفاق الطاقة تنبغي ممارسة المزيد من النشاط البدني المعتدل بانتظام طيلة 30 دقيقة في معظم أيام الأسبوع. ودمتم سالمين.
 

شاهد .. سنغافورة تكشف النقاب عن سيارة أجرة ذاتية القيادة

تعمل سنغافورة على تزويد شوارعها بأول سيارات أجرة (تاكسي) ذاتية القيادة سعيا منها لتصبح بذلك أول أمة ذكية في العالم. وتبحث سلطات سنغافورة عن سيارات من دون سائق لمعالجة المشكلات المتزايدة للزحام المروري في المدن. ووقعت السلطات اتفاقا مع شركة نوتونومي لاختبار سيارة ذاتية القيادة مع بدايات العام الحالي 2016. 
وستعرض شركة دلفي أوتوموتيف للمعدات الإلكترونية للسيارات أسطول صغير من تلك السيارات حول متنزة الأعمال في المدينة. وقالت الشركة أن المشروع قد يؤدي إلى خفض تكلفة النقل إلى 90 سنتا فقط بدلا من ثلاثة دولارات للميل الواحد. ومن المؤمل أن يتم تدريجيا الاستغناء عن العنصر البشري في قيادة هذا النوع من المركبات بحلول 2019 وستنتهي التجارب بحلول 2020 مع وجود رؤية لزيادة انتشار تلك السيارات مستقبلا.
وذكر موقع BBC أن السيارات ستزود ببرمجيات ستسمح للمستخدمين بحجز السيارات بنفس الآلية المستخدمة في التعامل مع خدمات شركات أوبر ولايفت. وكانت شركة دلفي للسيارات قد بدأت العام الماضي تجربة واقعية على السيارات ذاتية القيادة والتي قطعت الولايات المتحدة من الساحل إلى الساحل. وكشفت الشركة عن أنها تخطط لإعلان برامج تجريبية مشابهة في الولايات المتحدة وأوروبا في وقت لاحق العام الحالي كما يوضح ذلك الفيديو التالي.

بالفيديو .. تعرف على طائر القيثارة

أحبتي الكرام السلام عليكم ورحمة الله وبركاته. أثناء تجوالي في شبكة الانترنت استوقفني فيديو رائع لمخلوق غريب يسمى طائر القيثارة. ويعتبر طائر القيثارة lyrebird أحد أنواع الطيور الأسترالية التي تعيش على الأرض والتي تتفرد عن باقي الطيور والحيوانات بقدرتها الفائقة على تقليد الأصوات الطبيعية والصناعية في البيئة المحيطة بها. وتعد طيور القيثارة من بين أشهر الطيور الأسترالية الأصلية. وبالإضافة إلى قدرتها على التقليد فإن طيور القيثارة تتشارك مع طيور الطاووس في تميزها بالجمال الباهر لذيل الذكور عندما يتم نشره وفرده. أترككم مع الفيديو .. ودمتم سالمين

أمازون تسعى لتسليم طرودها بطائرات من دون طيار

كتبَ ريتشارد ويستكوت محرر شؤون النقل بـ البي بي سي عن سعي شركة أمازون إلى توصيل الطرود الصغيرة حتى باب منزل المستهلك البريطاني في غضون 30 دقيقة من تسجيل طلب الشراء على الإنترنت. وكشف الصحفي في مقالته أن الحكومة البريطانية تتعاون مع الشركة للبدء في إجراء اختبارات لعملية التسليم باستخدام طائرات من دون طيار. وتموّل الشركة التجارب الذي تدرس أفضل الحلول المناسبة لنجاح البرنامج المزمع القيام به. وقالت الحكومة على لسان بعض وزرائها أنهم يرغبون في تمهيد الطريق أمام جميع الشركات كي تبدأ استخدام التكنولوجيا في المستقبل، لكن يظل لزاما على الشركات إقناع الجمهور بأن استخدام طائرات بدون طيار من الأشياء الآمنة التي لا تخترق خصوصيتهم.
مواجهة التحديات
تبرز من خلال تطبيق هذه التجربة ثلاثة تحديات ينبغي مواجهتها لضمان نجاح المشروع وهي:
التحكم في طائرات من دون طيار خارج "نطاق الرؤية". حيث تُلزِم قواعد الاستخدام والأمان الحالية قدرة قائد الطائرة على رؤية الطائرة طوال الوقت.
بناء طائرة من دون طيار لا تصطدم بأشياء. لحاجة هذه الطائرات إلى أجهزة استشعار لتجنب الاصطدام بأشياء.
وجود نظام يستطيع من خلاله قائد واحد السيطرة على كثير من الطائرات بدون طيار.
 
النظرة المستقبلية
هيئة البريد الألمانية تؤكد أنه في المستقبل القريب لن يكون تسليم الطرود بطائرات بدون طيار مستحيلا. وقالت إن العمل سيساعد في طرح قواعد وإجراءات مستقبلية، وستتمكن جميع الشركات من الاستفادة من تكنولوجيا الطائرات بدون طيار، بالرغم إنها ستكلف المليارات. وتضيف أمازون إنها ستجري التجارب في بريطانيا، نظرا لأن القواعد المعمول بها أكثر مرونة مقارنة بدول أخرى.
 
طريقة العمل
من المخطط أن تسير الطائرات بسرعة 80 كم/الساعة لمسافة 16كم أو أكثر انطلاقا من القاعدة على ارتفاع يصل إلى نحو 100م. وعندما تصل الطائرة إلى العنوان المرغوب، تهبط عموديا على بساط خاص يضعه المشتري في عقاره. وتعكف الشركة على دراسة السبل التي تجعل الطائرات أكثر هدوءا أثناء الطيران وستكون مزودة بأجهزة استشعار فقط دون وضع كاميرات بها مراعاة للخصوصية وهي من أكثر القضايا الملحة من قبل المستخدمين.